ذوق صحفي بارد

جريدة البصائر. عدد 35/ 10 ماى 1948


تعاني فلسطين "المجاهدة" محنة لا تحل الا بعزائم وعقائد وايمان تظاهرها أموال و رجال على كثرة مصائبها وتفاوت تلك المصائب في الشدة والنكايةوالايلام فان أشد تلك المصائب وأوجعها ايلاماتحذلق بعض الأقلام في تسميتها
الشهيدة" كأنما تنعاها قبل الموت ونعيق بعض الغربان البشرية بأخبار الهزائم وتسويد بعض الصحف لأطرافها حدادا عليها 
ما هذه التفاهة في الذوق أيها الصحافيون! أماتت فلسطين؟حتى تصفوها ب "الشهيدة"وتجللوا صحفكم بالسواد حدادا عليها.
ان لم يكن فعال فليكن حسن فال....ان فلسطين حيّة ولكنها تجاهد ومأزومة ولكنها تكابد ولفألكم الخيبة...
أتدرون أن ذوقكم هذا لا يحلو الا لخصوم فلسطين؟
حرفيا عن آثار محمد البشير الابراهيمي .ج3/ص63



التعليقات

  1. محمد علق :

    اللهم حرر فلسطين من احتلال الاسرائلي

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل